+963 11 222 96 98

+963 951 333 820

UBBAHA



تعريف اليونسكو


 التراث اللامادي:
التراث الثقافي اللامادي الممارسات والتصورات وأشكال التعبير والمعارف والمهارات - وما يرتبط بها من آلات وقطع ومصنوعات وأماكن ثقافية - التي تعتبرها الجماعات والمجموعات، وأحياناً الأفراد، جزءا من تراثهم الثقافي. وهذا التراث الثقافي اللامادي المتوارث جيلاً عن جيل، تبدعه الجماعات والمجموعات من جديد بصورة مستمرة بما يتفق مع بيئتها وتفاعلاتها مع الطبيعة وتاريخها، وهو ينمي لديها الإحساس بهويتها والشعور باستمراريتها، ويعزز من ثم احترام التنوع الثقافي والقدرة الإبداعية البشرية. ولا يؤخذ في الحسبان لأغراض هذه الاتفاقية سوى التراث الثقافي اللامادي الذي يتفق مع الصكوك الدولية القائمة المتعلقة بحقوق الإنسان، ومع مقتضيات الاحترام المتبادل بين الجماعات والمجموعات والأفراد والتنمية المستدامة.
وعلى ضوء التعريف الوارد في الفقرة أعلاه يتجلى “التراث الثقافي اللامادي” بصفة خاصة في المجالات التالية:
- (أ) التقاليد وأشكال التعبير الشفهي، بما في ذلك اللغة كواسطة للتعبير عن التراث الثقافي اللامادي.
- (ب) فنون وتقاليد أداء العروض.
- (ت) الممارسات الاجتماعية والطقوس والاحتفالات.
- (ث) المعارف والممارسات المتعلقة بالطبيعة والكون.
- (ج) المهارات المرتبطة بالفنون الحرفية التقليدية.
ويقصد بعبارة «الصون» التدابير الرامية إلى ضمان استدامة التراث الثقافي اللامادي، بما في ذلك تحديد هذا التراث وتوثيقه وإجراء البحوث بشأنه والمحافظة عليه وحمايته وتعزيزه وإبرازه ونقله، لا سيما عن طريق التعليم النظامي وغير النظامي، وإحياء مختلف جوانب هذا التراث.
 

الشركة السورية للحرف أول شركة تنموية سورية
أحد أفراد شبكة الأمانة السورية للتنمية

Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018